أعلنت اللجنة العليا للمشاريع والإرث عن تعاونها مع الاتحاد القطري لكرة القدم، وتجمّع جالية جنوب أفريقيا في قطر، للمساعدة في إطلاق أول رابطة لمشجعي منتخبات جنوب أفريقيا في المنطقة.

يأي هذا الإعلان بعد توقيع مذكرة تفاهم بين اتحاد جنوب أفريقيا لكرة القدم، وتجمّع جالية جنوب أفريقيا في قطر، لتأسيس أول رابطة في الشرق الأوسط لمشجعي منتخبات جنوب أفريقيا لكرة القدم للرجال والسيدات، ما سيدعم جهود إدارة التواصل المجتمعي في اللجنة العليا لمشاركة جميع أطياف المجتمع في قطر خلال رحلة البلاد لتنظيم الحدث الرياضي الأبرز في العالم.

وفي تصريح لها حول المبادرة أكدت فاطمة علي النعيمي، المدير التنفيذي لإدارة الاتصال في اللجنة العليا للمشاريع والإرث، أن إطلاق روابط المشجعين، مثل رابطة مشجعي جنوب أفريقيا، تمثل فرصة لعشاق كرة القدم في كافة دول العالم للتواصل مع الجمهور في قطر، والتعرف بشكل أوسع على استعدادات الدولة لاستضافة البطولة.

من جانبه قال منصور الأنصاري، الأمين العام للاتحاد القطري لكرة القدم: "يعكس اعتراف اتحاد جنوب أفريقيا لكرة القدم رسمياً برابطة مشجعي منتخبات جنوب أفريقيا القاعدة الجماهيرية الواسعة لمنتخبات جنوب أفريقيا في قطر. ولا شك أن هذه الرابطة، وغيرها من روابط مشجعي المنتخبات الأخرى، ستسهم في إثراء التجربة الثقافية التي سيخوضها المشجعون وزوّار قطر في عام 2022."

وتجسّد هذه المبادرة رؤية إدارة التواصل المجتمعي في اللجنة العليا، والرامية إلى تعزيز ثقافة كرة القدم في أوساط الجاليات في قطر على طريق الإعداد لاستضافة بطولة كأس العالم 2022، وإشراك أفرادها في رحلة منتخباتهم خلال منافسات المونديال بعد أقل من عامين.

ويتولى إدارة رابطة المشجعين الجديدة ممثلون عن الجالية الجنوب أفريقية في قطر من بينهم سمانثا أبراهام، وبراد هابانا، وزولاني هولوميسا، وبرنارد لودج، وترحب الرابطة بانضمام جميع أبناء جنوب أفريقيا المقيمين في قطر والشرق الأوسط، للإسهام في إلقاء مزيد من الضوء على مونديال قطر 2022 والاستعدادات الجارية لاستضافته.