بعد تواصل تفشي فيروس كورونا في تونس وإصابة بعض اللاعبين والمسؤولين في النوادي، قرر المكتب الجامعي مبدئيا عدم تأجيل أية مقابلة في كل الأقسام إلا في حالة عدم توفر 18 لاعبا مجازا سليما من الفيروس في صفوف أي ناد.

  وسوف تواصل الجامعة التنسيق مع وزارة الصحة لكي يقع تحيين أي توجه مع التوجهات الوطنية لوزارة الصحة.