أكد رئيس جمعية أحباء الترجي عز الدين العجمي لشمس أف أم ان جمعية احباء الترجي وعملا بمبدأ "الترجيزم" قد سخرت كل امكانياتها البشرية والمادية  لمجابهة ازمة كورونا. 

فقد خصصت الجمعية جميع  فروعها  على التراب التونسي  لمساعدة المواطنين في قضاء حاجياتهم خلال الوضعية الصعبة  حاليا  كتوفير المواد الغذائية  الأساسية  و المفقودة  و ايصالها لبيوتهم  لتفادي خطر العدوى.

وسخرت ذلك  العديد من المتطوعين  لتوجيه الناس وتنظيم وقوفهم  امام  مراكز البريد و المغازات واتخاذ كل اجراءات السلامة المعتمدة  للوقاية من فيروس كورونا. 

كما أكد العجمي أنه قد تم تعقيم  اغلب المناطق  التي توجد فيها فروع جمعية احباء الترجي منها البطان والجديدية والسبيخة و قبلي والرقاب وبرج العيفة  في انتظار  توسيع الإنتشار في مناطق اخرى من البلاد التونسية.

يذكر أن جمعية احباء الترجي جمعية مدنية و مستقلة بذاتها  تنشط تحت مبدأ  الترجيزم  اي الإنتماء للترجي الرياضي التونسي الذي  يحمل  بعدا اجتماعيا بالاظافة للبعد الرياضي  وحب فريق الترجي الرياضي التونسي.