إستضاف الجيل المبهر، برنامج المسؤولية المجتمعية في اللجنة العليا للمشاريع والإرث ، هذا الأسبوع تزامناً مع اليوم الرياضي لدولة قطعدداً من الأنشطة والفعاليات شهدت الإعلان عن انضمام تيم كاهيل، نجم كرة القدم الأسترالية إلى فريق سفراء اللجنة العليا وهي الجهة المنظمة لمشاريع كأس العالم لكرة القدم قطر التي ستقام بقطر سنة 2022.
كما شملت الفعاليات نشاطاً تدريبياً لأطفال المدارس في أكاديمية "أسباير" بقيادة كاهيل الذي شارك الأطفال أداء تمارين رياضية قبل قراءة مقتطفات من كتبه التي تحمل عنوان "تيمي الصغير".
وخلال حضورها الفعاليات، قالت موزة المهندي، مديرة التسويق والاتصال في برنامج الجيل المبهر: "سعداء بانضمام النجم كاهيل إلى فريق السفراء ليشاركنا نشر قيم الجيل المبهر ويُسهم في تحقيق أهدافنا وتطلعاتنا".
من جانبه، أعرب كاهيل عن شغفه وحماسه لبدء رحلته مع الجيل المبهر، وقال: "متحمس للغاية للمشاركة مع أطفال الجيل المبهر الملهمين، ومساعدتهم على تحقيق أحلامهم. يبذل الجيل المبهر جهوداً كبيرة لنشر رسالة هادفة، ويقوم بعمل متميز في قطر وحول العالم، وهو ما يمثل مصدر إلهام بالنسبة لي".
وتزامناً مع فعاليات اليوم الرياضي للدولة، استضاف الجيل المبهر أنشطة كرة القدم من أجل التنمية، بمشاركة فريق العمل والجمهور الذي كان حاضراً للاستمتاع بالفعاليات خلال افتتاح حديقة البيت في المنطقة المحيطة بملعب البيت الذي سيستضيف مقابلات في بطولة كأس العالم قطر 2022 من دور المجموعات حتى الدور ربع النهائي.
كما شهدت فعاليات الجيل المبهر في اليوم الرياضي للدولة مشاركة متميّزة من اثنين من سفراء اللجنة العليا، وأسطورتي كرة القدم القطرية خالد سلمان وإبراهيم خلفان.
وخلال زيارته لحديقة البيت، وجه رابح ماجر، نجم كرة القدم الجزائرية كلمة تشجيعية للأطفال أشار فيها إلى دور كرة القدم في تعليم الأجيال الناشئة مهارات هامة تثري حياتهم.