بعد تغيبه عن التمارين مع فريقه الجديد، شبيبة القبائل وانقطاع كل سبل التواصل معه، يبدو أن أسامة الدراجي قد عاد إلى رشده ليسافر إلى الجزائر ويسجل حضوره في التمارين الصباحية لليوم، في أول ظهور له مع الكناري.