تقدّم مهاجم النّادي الرياضي الصفاقسي محمّد المسلمي بشكوى ضدّ ناديه إلى لجنة النّزاعات للمطالبة بتمكينه من مبلغ 35 ألف دينار بعنوان مستحقّات لم يحصل عليها لمدّة 6 أشهر.

السّي آس آس أعار المسلمي إلى أندية أخرى في الموسمين الماضيّين لكن إثر عودته إلى الفريق وجد نفسه خارج اهتمامات الإطار الفنّي رغم أنّه لا يزال مرتبطا بعقد مع النّادي إلى غاية يوم 30 جوان 2022.