أوضح الكاتب العام للنادي الصفاقسي سامي بوصرصار أن الهيئة المديرة للفريق كانت على علم مسبقا بانتقال المهاجم المصري عمر جمال لنادي طلائع الجيش رغم أن اللاعب مرتبط بعقد مع النادي الصفاقسي لمدة موسمين في شكل إعارة من الأهلي.

وأضاف بوصرصار في تصريح لشمس آف آم أن اللاعب أمضي لطلائع الجيش في إطار تأدية الخدمة العسكرية وفقا للوائح المصرية إذ بإمكان الاعب الإختيار بين البقاء فترة الواجب العسكري في الثكنة أو أن ينشط مع هذا النادي الذي ينتمي للسلك العسكري المصري.

ومن هذا المنطلق لم يكن أمام النادي الصفاقسي من حل سوي تسريح جمال لهذا الفريق على أن يصبح عقده مع نادي عاصمة الجنوب سار المفعول بعد نهاية فترة التجنيد مع ترك الإختيار للنادي الصفاقسي في استرجاع الاعب من عدمه.

كما أكد بوصرصار أن بالعقد بند يلزم الأهلي وطلائع الجيش بدفع غرامة للنادي الصفاقسي في صورة خرق الإتفاقية لكن في الآن ذاته شدد الكاتب العام على العلاقة الطيبة للفريق مع النادي الأهلي وأن العملية تمتت بتفاهم تام بين كل الأطراف.